تعرف على فوائد وأضرار تناول الثوم على الريق

تناول اليوم على الريق

الجمعة 23 سبتمبر 2022 | 05:17 مساءً
الثوم
الثوم
آية سمير

يعود تناول الثوم على الريق بفوائد صحية عديدة منها مكافحة امراض القلب وتعزيز الجهاز المناعي ، وخفض ضغط الدم ، وله أضرار أيضا منها رائحة الثوم في الفم .

ولذلك سيقدم لكم موقع بلدنا اليوم فوائد واضرار تناول الثوم على الريق:

فوائد تناول الثوم:

.السيطرة على ارتفاع ضغط الدم

إن احتواء الثوم على مركبات الكبريت مثل؛ الأليسين، ثنائي كبريتيد الدياليل وثلاثي كلوريد ثنائي الأليل يساعد في تنظيم مستويات ضغط الدم، حيث يقلل تناول الثوم على الريق من ضغط الدم الإنقباضي حوالي 7-9 ملم زئبقي، ويقلل من ضغط الدم الإنبساطي حوالي 4-6 ملم زئبقي.

.التخلص من السموم

وذلك بسبب احتواء الثوم على مركبات الكبريت العضوية والتي تعمل على إزالة المواد السامة من الجسم، ولذلك إذا كنت قد تناولت عشاءًا دسمًا الليلة الماضية، فمن الأفضل أن تبدأ اليوم التالي بتناول الثوم.

.الوقاية من السرطان

أشارت بعض الدراسات القليلة فاعلية الثوم في التخفيف من الإجهاد التأكسدي، وهذا يعني أن خصائصه المضادة للأكسدة تساعد أجسامنا في إزالة الأضرار التي تسببها الجذور الحرة (Free radical) وبالتالي توفر الحماية ضد السرطان.

.زيادة المناعة

يعتبر الثوم مصدر ممتاز لتعزيز نظامك المناعي، وذلك لأنه مليء بالمغذيات مثل؛ البوتاسيوم والألياف وفيتامين ج و ب6 (Vitamin B6)، فقد ثبتت فعاليته في تحسين مناعة الشخص عند الإصابة بالإنفلونزا ونزلات البرد .

.امتصاص المعادن في الجسم، ومنع عدوى الخميرة، والحماية ضد التهاب المفاصل، والحد من تراكم الدهون في الكبد والمساعدة على فقدان الوزن.

أضرار تناول الثوم على الريق:

.رائحة النفس الكريهة

يتضمن الثوم مجموعة من مركبات الكبريت التي تُعطي الفم رائحة كريهة عند تناول الثوم النيء والتي تكون نفاذة عند تناوله بكميات كبيرة، إذ أنه عند طهي الثوم تنخفض فعالية هذه المركبات ولن تُسبب نفس الرائحة.

.الحموضة المعوية

تحدث الحموضة المعوية عند ارتجاع أحماض المعدة إلى المريء مُسببة الشعور بالغثيان والحرقان في المعدة، وقد يُحفز تناول الثوم هذه المشكلة لأنه يُقلل من توتر العضلة العاصرة للمريء.

.زيادة خطر النزيف

بالرغم من أنها حالة غير شائعة إلا أن الثوم قد يزيد من خطر النزيف في حال استخدام الأدوية المميعة للدم أو في حال الخضوع لعملية جراحية، وذلك بسبب الخصائص المضادة للتخثر التي تمنع تكوين تجلطات الدم.

.الصداع

تناول الثوم النيء أيضًا قد يُؤدي إلى حدوث الصداع بشكل غير مباشر، إذ أنه يعمل على تحفيز العصب ثلاثي التوائم على إطلاق الببتيدات العصبية (Peptides) إلى غشاء المخ والإصابة بالصداع.