مناورات بحرية صينية هى الأضخم حول تايوان.. فهل اقتربت الحرب؟

الخميس 04 اغسطس 2022 | 11:39 صباحاً
محمود نسيم

حملت الرسائل الصينية الجادة فى مجملها، بان الصين لم يستطيع أحد أن يوقفها ويوقف أحلامها القادمة،وأن على العالم أن ينتظر الحرب فى أى وقت.

بدأت اليوم مناورات في 6 أماكن من المنطقة المائية حول تايوان وتعد هذه المناورات أول تمرين بهذا الحجم للجيش الصيني.

وذكر جيش التحرير الشعبي الصيني أن المناورات تجري في المياه والسماء بالقرب من تايوان وشملت إطلاق ذخائر بعيدة المدى في مضيق تايوان.

وذكرت" وكالات الأنباء الصينية " إن الجيش الصينى سيبدأ تدريباته بالذخيرة الحية من 4 أغسطس إلى 7 أغسطس في في 6 مناطق حول تايوان.

ويذكر أن تايوان هي دولة واقعة في شرق آسيا وتشكل جزيرة تايوان 99% من أراضيها، كانت قبل عام 1949 جزء لا يتجزأ من دولة الصين الكبرى.

واعتبرت عضوا مؤسساً لهيئة الأمم المتحدة وأحد الأعضاء الخمس الدائمين في مجلس الأمن حتى تم تغيير الكيان السياسي وصاحب حق العضوية عام 1971 لحق جمهورية الصين الشعبية بناءً على القرار رقم 2758 والصادر عن جمعية الأمم المتحدة باعتبار جمهورية الصين الشعبية هي الممثل الشرعي الوحيد للكيان السياسي السابق والذي عرف بجمهورية الصين الموحدة قبل نشوب الحرب الأهلية عام 1949 والتي ترتب عنها سيطرة الشيوعيين على الصين المعروفة الآن باسم جمهورية الصين الشعبية في حين سيطر القوميون على جزيرة تايوان.

وقد تصاعد الحلم الصينى بإستعادة جزيرة تايوان، خاصة بعد الهجوم الروسى على أوكرانيا واحتلال أجزاء من اراضيها، وكانت الصين منتظرة حينئذ ماسيقع لروسيا من نتائج ومن خسائر نتيجة لهذه الحرب ومن رد فعل العالم حولها من عقوبات، لتحديد خوض المعركة.

اقرأ أيضا