متشتروش العربية دي.. تحذير من رئيس رابطة تجار السيارات.. تفاصيل

رابطة السيارات

الثلاثاء 04 أكتوبر 2022 | 10:33 مساءً
السيارة
السيارة
كتب : إخلاص عبدالحميد

أكد أسامة أبو المجد، رئيس رابطة تجار السيارات، عدة بدائل بشأن تفادي أسعار السيارات الباهظة والأوفر برايس، وجشع التجار، مطالبا المستهلك بعدم المساعدة في انتشار الأزمة، قائلا «المنتج اللى يزيد سعره متشتريهوش».

وأضاف «أسامة» خلال استضافته ببرنامج «الحكاية» مع الإعلامى عمرو أديب عبر فضائية «مصر MBC»، توجد مشكلة في التدبير والاعتمادات المستندية، وكان لابد من استثناء قطاع الغيار من الاعتمادات المستندية.

وقال رئيس رابطة تجار السيارات، "العربية اللي قيمتها 850 ألف جنيه يصل الأوفر بتاعها نصف مليون، وفلوسها حرام".

وتابع رئيس رابطة تجار السيارات، أن تاجر السيارات يشتري السيارة بسعرها الطبيعي 800 ألف جنيه ويعرضها بزيادة حوالي من 5 آلاف إلى 10 آلاف جنيه.

وأوضح "أبو المجد" أنه يتحدث عن التاجر العادي الذي يتعامل بالنسبة الصحيحة، وليس التجار الجشعين فهم يزيدون على السعر الأصلي بحوالي 85%.

وطالب رئيس رابطة تجار السيارات، المواطنين بعدم شراء السيارات من التجار الجشعين، ولا بد من اختيار الحلول لوقف هذه الأزمة وجشع التجار.

وأكد أسامة أبو المجد أن تاجر السيارات يشتري السيارة بسعرها الطبيعي 800 ألف جنيه ويعرضها بزيادة حوالي من 5 آلاف إلى 10 آلاف جنيه.

وأضاف "أبو المجد" أنه يتحدث عن التاجر العادي الذي يتعامل بالنسبة الصحيحة، وليس التجار الجشعين يزود عن السعر الأصلي بحوالي 85%.

وطالب رئيس رابطة تجار السيارات، المواطنين بعدم شراء السيارات من التجار الجشعين، ولا بد من اختيار الحلول لوقف هذه الأزمة وجشع التجار.

وأوضح أسامة أبو المجد، أن هناك أزمة في شراء السيارات وهي طلب الوكلاء أموال السيارات بالدولار وهذا غير قانوني، وبالرغم من وجود مخرج قانوني، لكن هذا يضعف الجنيه المصري أمام الدولار.

وأشار أسامة أبو المجد رئيس رابطة تجار السيارات، إلى أنه يوجد أزمة حقيقية ولا بد من وجود حلول موقتة للمرور بالأزمة، والفترة الحالية مبلغ 50 مليون جنيه للمستورد لا يحل أزمة.

اقرأ أيضا