«بسبب السمعة السيئة».. إغلاق سجن العقاب بالنصرة

الجمعة 02 مارس 2018 | 09:06 صباحاً
آية علي القناوي

دشن نشطاء عبر مواقع التواصل الإجتماعي، أن مسلحين قتلوا المسؤول عن سجن «العقاب» جراء اشتباكات عنيفة دارت بين مسلحين وعناصر من «هيئة تحرير الشام»، نقلوا على أثرها المعتقلين إلى سجن إدلب المركزي، في حين شكك آخرون بمصير المعتقلين.وأكد النشطاء، أن السجن معروف بالسمعة السيئة، وشهد عشرات حالات التعذيب والانتهاكات بحق القابعين فيه بتهم مختلفة.كما ذكروا أن عناصر «هيئة تحرير الشام»، أخلوا سجن «حارم» في ريف إدلب الغربي، ونقلوهم على دفعات إلى جهة مجهولة، في وقت تعزز فيه "الهيئة" حواجزها ومقراتها في إدلب وريفها منذ أيام.

اقرأ أيضا