«مركز الاهرام» يؤكد معاناة القانون المصري من غياب فلسفة التشريع

الخميس 28 يناير 2016 | 10:54 مساءً
بلدنا اليوم

أوضح نبيل عبد الفتاح، مستشار مركز الأهرام للدرسات السياسية والإستراتيجية، أن مادة ازدراء الأديان فتح الباب على مصراعيه لرفع الدعاوى، لافتاً إلى أن القانون المصري يعاني من غياب فلسفة التشريع.وأكد «عبد الفتاح» خلال حوار له لبرنامج «ساعة من مصر»، والمذاع عبر فضائية «الغد العربي»، أنه هناك فوارق بين الإساءة والنقد، وكان يتعين على المشرعين تطبيق حس القانون.وأشار عبد الفتاح إلى أن إسلام بحيري تصدى له الكثير من علماء الأزهر في طريقة تناوله للتراث الإسلامي، رافضا حالة المنع التي واجهها والتي انتهت بحبسه بسبب هذا القانون.

اقرأ أيضا