من يزرع الشوك لا يجني الورد.. اللواء رأفت الشرقاوي يوجه رسالة هامة

السبت 18 مايو 2024 | 08:51 صباحاً
اللواء رأفت الشرقاوي مساعد وزير الداخلية الأسبق
اللواء رأفت الشرقاوي مساعد وزير الداخلية الأسبق
كتب : علام عشري

وجه اللواء رأفت الشرقاوي مساعد وزير الداخلية الأسبق رسالة هامة للعالم قائلا: القاعدة العامة فى الحياة من يزرع الورد يجنى من الجنان ورود ومن يزرع الحقد يجنى هموم واحزان ، قدم الخير ستجد الخير هو من يسود حياتك ، أما اذا لجاءت لطريق الشر والشوك فلن تجنى سوى ما زرعت . فمن يزرع الشوك لا يجنى الورد ، فمن أعمالكم سلط عليكم. 

حرض الجمهوري الأمريكي ليندسي غراهام ، على "أحقية" إسرائيل بضرب غزة بقنبلة نووية ، كما فعلت بلاده بمدينتي هيروشيما وناغازاكي اليابانيتين لإنهاء الحرب العالمية الثانية ، واصفاً ذلك بأنه كان "القرار الصائب". 

وقال غراهام، في مقابلة مع قناة "إن بي سي نيوز" الأمريكية: "كان هذا هو القرار الصحيح (ضربة نووية) ، أعطوا إسرائيل القنابل التي تحتاج إليها لإنهاء الحرب ، فهي لا تستطيع تحمُّل الخسارة، واعملوا معها على تقليل الخسائر البشرية"، وفق زعمه.

 وهاجم غراهام المعارضين مدافعاً عن فكرته قائلاً: " لماذا من المقبول أن تُسقط أمريكا قنبلتين نوويتين على هيروشيما وناغازاكي لإنهاء حرب التهديد الوجودي بينهما ؟ لماذا كان من المقبول بالنسبة لنا أن نفعل ذلك ؟ اعتقدت أنه كان جيداً". وناشد السلطات في إسرائيل بقوله: "افعلوا كل ما يتعين عليكم فعله من أجل البقاء دولةً يهوديةً" ، جدير بالذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي يشير فيها غراهام إلى ناغازاكي وهيروشيما للدفاع عن تزويد إسرائيل بالأسلحة الأمريكية.

 هولاء هم ابناء العم سام رمز الحرية الذين قتلوا بأيدهم الحرية ، هولاء ابناء العم سام رمز الظلم والاضطهاد والعنصرية ، هولاء ابناء العم سام الذين شاركوا فى قتل ستة وثلاثون آلف شهيد فلسطينى ، هولاء ابناء العم سام الذين مدوا بنى صهيون بالقنابل والاسلحة المحرمة ، هولاء هم ابناء العم سام الذين يقولون كثيرا ولا يفعلون شئ سوى مناصرة بنى صهيون ، سيلاحق بلاد العم سام الخزى والعار طوال التاريخ لتحيزهم التام والكامل لبنى صهيون على طول الخط ، دون تميز أو وعى أو ادراك لحقائق الأمور ، بل العمل دائمآ وابدآ لنصرة الكيان الصهيونى سفاك الدماء الذى قتل الحرث والنسل ويروج اعلاميأ بأن بلد العم سام تقف ضد اقتحام رفح الفلسطينية وتهدد بنى صهيون بمنع السلاح عنهم وهى أمام أنظار العالم تغض الطرف عن قتل خمسة وثلاثون آلف شهيد فلسطينى وتباد غزة بالاسلحة الثقيلة والمحرمة دوليآ والمصنوعة فى بلد العم سام ، ثم يخرج الاعلام الأمريكى ليروج عكس ذلك ، لعنة الله على الظالمين .

الم تستحى " بلد العم سام " أمريكا من هذا الصمت الرهيب لهذة الدماء التى تراق يوميآ على مرأى ومسمع من العالم ، الم تستحى " بلد العم سام " أمريكا من هذا الظلم البين الذى يعرض له الشعب الفلسطينى الاعزل ، الم تستحى " بلد العم سام " أمريكا من مساندة بنى صهيون التى ليس لها رادع بسبب هذة المساندة والدعم العسكرى التى تقدمه لهم ، الم تستحى " بلد العم سام " أمريكا من الكيل بمكيالين ، الم تستحى " بلد العم سام " أمريكا من مساندة العنصرية ، الم تستحى " بلد العم سام " أمريكا من ضياع الإنسانية ، الم تستحى " بلد العم سام " أمريكا من المجازر اليومية ، الم تستحى " بلد العم سام " أمريكا من تسلطها وانحيازها الكامل لحكومة بنى صهيون ، الم تستحى " بلد العم سام " أمريكا من عدم الوقوف بجانب الأمين العام للأمم المتحدة لمساندة الشعب الفلسطينى ،الم تستحى " بلد العم سام " أمريكا من استخدام حق الفيتو أمام مجلس الأمن الدولى لعدم إصدار القرار الفورى بإيقاف حرب الإبادة عن الشعب الفلسطينى ، الم تستحى " بلد العم سام " أمريكا من دماء الأطفال التى ازهقت أرواحهم الى بارئها بعد قطع الكهرباء والمياة والأدوية والاغذية عن المستشفيات ، الم تستحى " بلد العم سام " أمريكا من اجراء عمليات الولادة للنساء الفلسطينيات بدون بنج وفى الطرقات دون تعقيم ، الم تستحى " بلد العم سام " أمريكا من جثث الشهداء التى تنهشها الكلاب الضالة ، الم تستحى " بلد العم سام " أمريكا من وجود ما يقترب من اثنين مليون فلسطينى بدون أى معالم للحياة البشرية والإنسانية فى مساحة بعض الكيلومترات برفح الفلسطينية ، الم تستحى " بلد العم سام " أمريكا من هذا الخذلان ، الم تستحى " بلد العم سام " أمريكا من اختفاء الضمير العالمى الذى تسبب فيه ، الم تستحى " بلد العم سام " أمريكا من أعادة الكرة عليها ، الم تستحى " بلد العم سام " أمريكا من مبادئ حقوق الحيوانات التى تطبق على الحيوانات ولا تطبق على حقوق الإنسان عندما يكون الشعب هو الشعب الفلسطينى الاعزل .

البشرية والكون يتطلع الى عام جديد بلا حروب - بلا دمار بلا اسلحة محرمة دوليآ - بلا ظلم بلا قهر - بلا استعباد - بلا استيلاء على ثروات الدول النامية - بلا تلوث بلا عصر القطب الواحد الذى ثبت انه الظلم البين - بلا ضغائن - بلا احقاد بلا فتن - بلا انفراد بالرأى - بلا دكتاتورية - بلا قيود - بلا جماعات مسلحة - بلا عصابات - بلا بلطجة دولية - بلا قرارات أممية غير ملزمة - بلا استيلاء على مقدرات الشعوب النامية - بلا تنافر - بلا كراهية وعدوان - بلا تهجير قسرى للشعوب - بلا محو دول وانظمتها من الخريطة - بلا رقيق ابيض - بلا مخدرات - بلا سلاح .

ونتسأل هل الحق فى الحياة اصبح يحتاج لكل هذة المعاناة ، وهل عالم بلا عناصر البغض والكراهية يمكن ان يتحقق ويصبح عالم تتحقق فيه الطموح والآمال ، أم انها اصبحت بعيدة المنال واضغاث أحلام وسراب فى مخيلة ضعاف البشر ، وهل معيار البشرية الآن هو اختفاء كل القيم النبيلة وساد مكانها كل المعانى التى لا تمت للإنسانية بشئ ، واصبحنا لا نرى الا بمنظور القهر والاستعباد ، واختفت المحبة والتسامح والوسطية الدينية واتسعت الساحة لكل المعانى التى لا توصف الا بلفظ البهيمية .

يا الله يارب العالمين ندعوك بأسمك الأعظم الذى اذا دعيت به استجبت ان تنصر أهل غزة وتحقن دمائهم وتحفظ مقدساتك وتعلى كلماتك فى الأرض بنصر فلسطين وشعبها وتعوضهم عما وقع عليهم من " بلد العم سام " أمريكا وبنى صهيون ومن عاونهم وساندهم أنك على كل شئ قدير أنك نعم المولى ونعم النصير .

حفظ الله مصر وشعبها وقائدها وجيشها ورجال امنها وكافة المخلصين من ابناء هذا الوطن وجنبها شر الفتن والاحقاد والشائعات والضغائن والحروب ، اللهم إنى استودعك مصر وأهلها أمنها وأمانها ، ليلها ونهارها ، أرضها وسمائها ، فاحفظها ربى يا من لا تضيع عنده الودائع .

اقرأ أيضا