محافظ القليوبية يناقش تنفيذ مشروعات بيئية مع أعضاء بالبنك الدولي

الاحد 12 مايو 2024 | 04:00 صباحاً
جانب من الاجتماع
جانب من الاجتماع
كتب : محمد سعيد

استكمل اللواء عبد الحميد الهجان محافظ القليوبية، اجتماعاته مع عدد من أعضاء البنك الدولي، لمناقشة تنفيذ عددٍ من المشروعات البيئية التي تسعى المحافظة إلى تنفيذها.

يأتي ذلك لتحقيق طفرة بيئية بمنظومة النظافة، وذلك بالتنسيق مع وزارتي التنمية المحلية والبيئة في إطار مشروع إدارة تلوث الهواء وتغير المناخ في القاهرة الكبرى.

ويهدف المشروع إلى تقليص انبعاث ملوثات الهواء والمناخ من القطاعات الحيوية ومكافحة تلوث الهواء في القاهرة الكبرى، عن طريق إنشاء مجمع متكامل لإدارة المخلفات بمدينة العاشر من رمضان لخدمة محافظتي القاهرة والقليوبية، بالإضافة إلى غلق المدفن الصحي بأبي زعبل وتحويله إلى حدائق خضراء وتطوير منطقة العكرشة وتحويلها إلى منطقة صناعية متطورة وتقنين وضع أصحابها، بالإضافة إلى إنشاء محطة وسيطة وخط لتدوير القمامة بقرية مرصفا لتخدم مركز ومدينة بنها.

وأشار الهجان، إلى أن المحافظة تسعى بخطوات جادة نحو تطوير منظومة القمامة للقضاء على ظاهرة التلوث البيئي بالمحافظة، وذلك في إطار استراتيجية التنمية المستدامة لرؤية مصر 2030، حيث تعمل المحافظة على خفض مستويات تلوث الهواء بشكل كبير لتقليل انبعاثات الهواء وتغير المناخ، وزيادة مواجهة تلوث الهواء من خلال التوسع في إنشاء المدافن ذات التوافق البيئي والصحي.

وخلال الاجتماع، ناقش المحافظ مع الحضور الإجراءات الهندسية والعلمية لإغلاق المدفن الصحي بأبي زعبل للقضاء على الانبعاثات الضارة الناتجة عن السائل الرشيح، حفاظًا على البيئة وصحة المواطنين. وسيتم استخدام تقنية أحواض التبخير للتخلص من السائل الرشيح بشكل آمن.

وأضاف الهجان خلال الاجتماع أن تطوير منطقة العكرشة بالخانكة يمثل خطوة هامة نحو تحقيق التنمية المستدامة في المحافظة، وخلق بيئة صحية جاذبة للاستثمار، موضحا أنّ هذه المشاريع ستُساهم في توفير فرص عمل للشباب، وتحسين مستوى المعيشة للمواطنين، وجذب المزيد من الاستثمارات إلى المحافظة.

وجرى خلال الاجتماع مناقشة إنشاء محطة مياه شرب بطاقة 200 لتر/ثانية: لتوفير احتياجات المنطقة من المياه النظيفة، وإنشاء محطات معالجة الصرف الصناعي: لحماية البيئة من التلوث وإنشاء محطات وسيطة لنقل البضائع: لتسهيل حركة النقل والتجارة وإنشاء مراكز تدريب وبنوك وخدمات: لتوفير فرص العمل وتحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين وجذب الاستثمارات في قطاعات متنوعة: مثل الصناعة والخدمات اللوجستية والخدمات والبيئة والطرق والكهرباء والمياه والصرف.

وأضاف المحافظ أن إنشاء محطة مرصفا يُعدّ خطوة هامة نحو تحسين منظومة إدارة المخلفات الصلبة في المحافظة، والحفاظ على البيئة، وتحسين جودة الحياة للمواطنين." مشيرا أنّ "المحطة ستُساهم في تقليل كمية المخلفات المُرسلة إلى المدافن الصحية، وخلق فرص عمل للشباب، وجذب الاستثمارات إلى هذا المجال.

وشدد محافظ القليوبية على أهمية إيجاد حلول بديلة للتخلص من القمامة بطرق صديقة للبيئة، بما يتماشى مع خطط الدولة المصرية للتنمية المستدامة.

وأشاد وفد البنك الدولي بالجهود التي تبذلها محافظة القليوبية لحماية البيئة وتحقيق التنمية المستدامة، وأكد على استعداد البنك الدولي لدعم هذه الجهود.

وجدير بالذكر أن هذه المشاريع خطوة هامة نحو تحقيق بيئة صحية وتنمية مستدامة في محافظة القليوبية، وتُجسد حرص الدولة المصرية على حماية البيئة وتحسين جودة الحياة للمواطنين.